إليكم أبرز عناوين الصحف الوطنية الصادرة اليوم السبت 29 يناير الجاري

تارودانت الآن الإخبارية
مجتمع
إليكم أبرز عناوين الصحف الوطنية الصادرة اليوم السبت 29 يناير الجاري

في ما يلي عرض لأبرز عناوين الصحف الوطنية الصادرة اليوم السبت 29 يناير 2022

جريدة المساء:

* فتح الحدود بداية من 7 فبراير المقبل . قررت الحكومة إعادة فتح المجال الجوي في وجه الرحلات الجوية من وإلى المملكة المغربية ابتداء من 7 فبراير المقبل، وذلك استنادا للمقتضيات القانونية المتعلقة بتدبير حالة الطوارئ الصحية، وتبعا لتوصيات اللجنة العلمية والتقنية، وأخذا بعين الاعتبار تطورات الوضعية الوبائية بالمغرب. وذكر بلاغ للحكومة، أنه لمواكبة عملية تطبيق هذا القرار، تقوم لجنة تقنية حاليا بدراسة الإجراءات والتدابير اللازم اتخاذها على مستوى المراكز الحدودية والشروط اللازم توفيرها من طرف المسافرين، وسيتم الإعلان عنها لاحقا. وإذ تجدد الحكومة، يضيف البلاغ، دعوتها للمواطنات والمواطنين لمواصلة التقيد التام بجميع الإجراءات الاحترازية والالتزام بكل التوجيهات الصادرة عن السلطات العمومية في هذا الشأن، فإنها تدعو للإسراع بتلقي الجرعات المحددة واستكمال مسار التلقيح وخاصة تعزيزه بالجرعة الثالثة، كسلوك يجسد “التضامن الوطني” في مواجهة هذه الجائحة.

* الداخلة.. جهود حثيثة للنهوض بالتعليم الأولي بفضل المبادرة الوطنية للتنمية البشرية. تواصل المبادرة الوطنية للتنمية البشرية في جهة الداخلة – وادي الذهب، في مرحلتها الثالثة، جهودها الحثيثة للنهوض بالتعليم الأولي، وذلك انسجاما مع الدور الذي يضطلع به هذا الورش التربوي في تعزيز النمو المعرفي والسلوكي لدى الطفل. وفي إطار إيلاء الاهتمام بالتنمية البشرية للأجيال الصاعدة، تؤكد المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، من خلال أوراشها المختلفة، على انخراطها القوي في مجال تجويد وتعميم التعليم الأولي على مستوى الجهة، سعيا منها إلى مواكبة القدرات المعرفية والتعلمية للأطفال، لاسيما أولئك المنحدرين من أسر معوزة. وفي هذا الصدد، أكد رئيس قسم العمل الاجتماعي بولاية جهة الداخلة – وادي الذهب، صالح النفاع، في تصريح صحفي، أنه تم، في إطار تفعيل المرحلة الثالثة من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، إنجاز والمصادقة على عدة مشاريع تتعلق بالتعليم الأولي ابتداء من سنة 2019 وإلى غاية متم 2021. وأبرز النفاع أن هذه المشاريع همت، بالأساس، إحداث 9 وحدات للتعليم الأولي داخل مؤسسات تعليمية بمدينة الداخلة تشرف عليها المؤسسة المغربية للنهوض بالتعليم الأولي، مضيفا أن هذه الوحدات تضم 14 حجرة دراسية تم تزويدها بفضاءات خاصة بالألعاب، خاصة وأن التعليم الأولي يرتبط كثيرا بمجال لعب الطفل.

جريدة الصحراء المغربية:

* إطلاق أول اختبار تشخيصي لداء السل، مغربي الصنع 100 بالمئة . أطلقت شركة “Moldiag” أول اختبار تشخيصي لداء السل، مغربي الصنع 100 بالمئة، يتم تطويره من طرف المؤسسة المغربية للعلوم المتقدمة، للابتكار والبحث العلمي (MAScIR). وأوضحت مؤسسة (MAScIR)، التابعة لجامعة محمد السادس متعددة التخصصات، في بلاغ لها، أن “هذا الاختبار لا يتميز فقط بالدقة، ولكن أيضا بالسرعة، إذ يقدم نتائج التحليل في ظرف 30 دقيقة”. وقد تم التحقق من نجاعة هذا الاختبار والمصادقة عليه من قبل “معهد باستور المغرب”. وتم كذلك تسجيله بمديرية الأدوية والصيدلة التابعة لوزارة الصحة والحماية الاجتماعية. كما يعد اختبار “MAScIR TB SS-LAMP” المقترن بجهاز إلكتروني متنقل (12-Rapid-LoopAmp)، الذي تم تطويره هو الآخر من طرف فرق البحث بمؤسسة “MAScIR”، حلا يوفر تشخيصا في متناول المرضى من حيث القرب والتكلفة المتحكم فيها. وهذا الجهاز الإلكتروني هو في طور الحصول على علامة (CE).

• المغرب نموذج في مجال الأمن والاستقرار وفاعل أساسي في إفريقيا . أكدت سفيرة ورئيسة بعثة الاتحاد الأوروبي بالمغرب، باتريشيا لومبارت كوزاك، أن المغرب يعد “نموذجا في مجال الأمن والاستقرار وفاعلا أساسيا على صعيد القارة الإفريقية”. جاء ذلك، حسب بلاغ لمجلس النواب، خلال لقاء جمع لومبارت كوزاك برئيس مجلس النواب، راشيد الطالبي العلمي. وأوضح المصدر ذاته أن لومبارت كوزاك أكدت على أن الاتحاد الأوروبي والمغرب منخرطان في شراكة استراتيجية متعددة الأبعاد، ولديهما طموحات كبيرة وتحديات مشتركة من قبيل البيئة، والانتقال الطاقي، والاقتصاد الأخضر، والهجرة وغيرها، مشيدة “بالإصلاحات التي تشهدها المملكة تحت القيادة الرشيدة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس”. وشددت السفيرة الأوروبية على أن البرلمان الأوروبي يولي من جانبه أهمية كبيرة لإرساء علاقات متينة مع المغرب، مثمنة الشراكة بين البرلمان المغربي والجمعية البرلمانية لمجلس أوروبا، والنتائج “المثمرة” لبرنامج التعاون بين الاتحاد الأوروبي ومجلس النواب في إطار التوأمة المؤسساتية.

جريدة الاتحاد الاشتراكي:

* بوريطة: تعزيز الشراكة الإفريقية-الأوروبية يتطلب تبديد حالات سوء الفهم حول ظاهرة الهجرة . أكد وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، ناصر بوريطة، أنه من الضروري لتعزيز الشراكة الإفريقية الأوروبية “تبديد حالات سوء الفهم التي تحيط بظاهرة الهجرة”. وقال بوريطة، في كلمة له خلال اجتماع رفيع المستوى حول موضوع “الهجرة والتنقل في الشراكة بين إفريقيا وأوروبا”، نظمته مؤسسة إفريقيا-أوروبا، عبر تقنية التناظر المرئي، استعدادا للقمة السادسة بين الاتحاد الأوروبي وإفريقيا، المقررة ببروكسيل يومي 17 و18 فبراير المقبل، إنه “إذا كانت الهجرة تشكل تحديا مشتركا، فإن المصالح المرتبطة بها تظل في الغالب متناقضة”. وشدد الوزير على أنه “لكي تكون (المصالح) متقاربة، من الضروري تبديد حالات سوء الفهم التي تحيط بظاهرة الهجرة”، مشيرا إلى أن أول سوء فهم يتعلق بـ “المعرفة”.

* الخزينة العامة: تحسن المداخيل الضريبية بمعدل 8.5 في المئة خلال 2021 . كشفت بيانات أصدرتها مديرية الخزينة العامة أن العجز المالي بلغ عند متم دجنبر من العام الماضي حوالي 63.6 مليار درهم عوض 82 مليار درهم خلال نفس الفترة من 2020. وأفادت مديرية الخزينة بأن مداخيلها العادية تحسنت خلال السنة الفارطة، بنسبة 4.7 في المئة، حيث ناهزت 261 مليار درهم عوض 249 مليار درهم المسجلة في نفس التاريخ من العام السابق، بفارق 12 مليار درهم. وأوضحت مديرية الخزينة العامة أن المداخيل الضريبية عرفت تحسنا بمعدل 8.5 في المئة بعدما استقرت في حدود 223.5 مليار درهم بدل 206 مليار درهم المسجلة خلال نفس الفترة من العام 2020. وفي المقابل، عرفت المداخيل غير الضريبية عند متم دجنبر الأخير تراجعا حادا بمعدل ناقص 13.4 في المائة إذ لم تتعد 37.5 ملیار درهم مقابل 43.3 مليار درهم قبل عام، أي ناقص 8.5 مليار درهم، وذلك على الرغم من التحسن الملحوظ في المداخيل التي حصلتها الخزينة العامة للمملكة برسم جني أرباح المساهمات ومداخيل الاحتكار (7.01 مليار درهم بدل 6.9 مليار درهم قبل عام).

جريدة رسالة الأمة:

* مديرية الدراسات والتوقعات: دينامية الانتعاش الاقتصادي شملت جميع القطاعات باستثناء السياحة والنقل الجوي . شهد الاقتصاد المغربي انتعاشا استثنائيا خلال سنة 2021، وفق مذكرة الظرفية الصادرة عن مديرية الدراسات والتوقعات المالية، التابعة لوزارة الاقتصاد والمالية شهر يناير الجاري. وأضافت المذكرة أن الوضع الاقتصادي والمالي لعام 2021 في المغرب، وعلى غرار المستوى الدولي، يؤكد تعافيه التدريجي، حيث أدت إجراءات الدعم التي اتخذتها الدولة منذ انطلاق الأزمة الصحية، إلى جانب النتائج الجيدة للموسم الفلاحي إلى حدوث انتعاش استثنائي للاقتصاد المغربي. وشملت دينامية الانتعاش جميع القطاعات، باستثناء السياحة والنقل الجوي، اللذين لا يزالا يعانيان من آثار الأزمة، على غرار باقي أرجاء العالم، حسب المذكرة، مشيرة إلى أن هذا الوضع دفع السلطات العمومية إلى تبني مخطط استعجالي بقيمة ملياري درهم، مع إجراءات جديدة لدعم قطاع السياحة.

* محمد سالم الشرقاوي : الدعم المغربي للقدس لا تحكمه أية أجندة سياسية أو ظرفية . أكد محمد سالم الشرقاوي، المدير المكلف بتسيير وكالة بيت مال القدس، أن الدعم المغربي للقدس لا تحكمه أية أجندة سياسية أو ظرفية. وأوضح سالم الشرقاوي، الذي استضافته القناة الإخبارية (M24) التابعة لوكالة المغرب العربي للأنباء، ضمن فقرة “ضيف الزوال”، أن “في القدس مؤسسات وأفرادا يعرفون جيدا أنه ليس هناك أجندة سياسية تحرك عمل المملكة تجاه مواصلة واجب دعم القدس وسكانها”، مبرزا أن “هذا الواجب يحكمه منطق الواقعية والتاريخ والجغرافيا، ثم رمزية القدس نفسها، باعتبارها مدينة للتعدد والانفتاح والتي يتعين أن يسود فيها التعايش بين أتباع الديانات الثلاث، حيث يمارسون حقهم في الحياة والعبادة”. من جهة أخرى، قال المدير المكلف بتسيير وكالة بيت مال القدس إن برنامج الوكالة للعام 2022 وضع بناء على مطالب وحاجيات عبر عنها المواطنون المقدسيون ومؤسساتهم، وهي مطالب تشهد تزايدا نظرا للثقة التي باتت تحظى بها الوكالة، وذلك بفضل الدعم الموصول لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، رئيس لجنة القدس.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة